Esta web inserta cookies propias para facilitar tu navegación y de terceros derivadas de su uso en nuestra web, de medios sociales, así como para mejorar la usabilidad y temática de la misma con Google Analytics. Los datos personales no son consultados. Si continúas navegando consideramos que aceptas su uso.

أسماء أوطاح إلى الإخوة في طاقم برشلونة راديو - Barxilona radio acusa a Asmaa Aouttah y a los antiguos residentes de Villa Sanjurjo como enimigos del RIF Featured

اطلعت هذه الأيام على الفيديو الذي تشرتموه على صفحتكم الرسمية و الذي يعرض مقاطع فيديو و مجموعة من الصور في محاولة لإثبات تورط ساكنة مدينة الحسيمة من الإسبان الذين ولدوا بها، في حرب الغازات السامة بالريف. لكن الأمر لم يقتصر على ذلك، إذ أن الفيديو يعرض صورة لي مع البعض من هذه الساكنة المذكورة التقطت في لقاء أقامته جمعية قدماء ساكنة الحسيمة في بلدة بلايا ذي آرو بكطلونيا السنة الفارطة. هذه الصورة هي التي تتصدر الخبر مع عنوان يقول: قدماء ساكنة الحسيمة أم مجرموا القصف الكيمياوي؟

طاقم الجريدة واع بما بمكن أن يحدثه هذا الفيديو و تلك الصورة من ضرر بسمعتي و هم يقصدون ذلك، على الأقل من يعرف منهم أن الأمر يتعلق بي و وافقوا رغم ذلك على نشر الفيديو و الصورة (إذ أن هناك أعضاء من الطاقم اتصلوا بي و أخبروني أنهم لم يكونوا على علم بالأمر). هناك ما لا يعد و يحصى من صور قدماء ساكنة مدينة الحسيمة سواء في صفحتهم الرسمية في الفايسبوك أو في مواقع أخرى. صور تعرض مختلف مظاهر و مراحل حياتهم في الحسيمة. لكن من قام بإنجاز الفيديو لم يجد إلا الصورة التي التقطت لي معهم.
و لست بما أقول أتبرأ من هذه الساكنة. ليست تلك هي نيتي مطلقا. أنا شخصيا لم أجد فيما تقوم به هذه المجوعة (على الأقل ظاهريا) ما قد يوحي بأن لديهم نزعة استعمارية أو أنهم يدافعون عن قصف الريف بالغازات السامة فبالأحرى أن يكونوا هم المسؤولين عن هذه الحرب. هؤلاء و أولئك ولدوا بالمدينة، وجدوا أنفسهم بها و مهما كان السياق الذي جعلهم يولدون بها مؤلما لنا فهم لا ذنب لهم في ذلك. إذا كان أصحاب الفيديو و طاقم الراديو المذكور عاجزين عن فهم مشاعر من ولد و ترعرع في مكان معين دون أن يختاره ثم وجد نفسه مضطرا لمغادرته دون اختيار منه كذلك، فذلك شأنهم (رغم أني أستغرب كثيرا لأن الإخوة في الراديو المذكورة أغلبهم مهاجرين ولدوا أبناءهم بالمهجر و بوسعهم أن يخمنوا ما قد يعانيه أبناؤهم إذا اضطروا يوما لمغادرة موقع نشأتهم)، لكن لا أحد يستطيع نزعهم الحق في خلق ميكانيزمات تمكنهم من ربط الصلة بمدينتهم الأصلية من خلال ما تقوم به جمعيتهم (البحث عن كل أو جل الساكنة التي تشتتت عبر مناطق عدة في الديار الإسبانية، تقاسم الصور و الذكريات عبر المواقع الاجتماعية و الجريدة الالكترونية، عقد لقاءات، القيام بزيارات للمدينة،…). قد يكون للبعض منهم نزعة استعمارية لحد الآن و يحنون للماضي الاستعماري لإسبانيا؟ ربما، لكن هذا ليس دليلا و لا مبررا لاتهام الساكنة القديمة للمدينة بامتلاك نوايا سيئة أو أنهم مجرموا القصف الكيمياوي.
إذا ما شاء طاقم الراديو تقصي الحقائق حول تورط هذه المجموعة في حرب الغازات السامة، و هم في بطون أمهاتهم، من عدمه فذلك حقهم، لكن كان عليهم ركوب المهمة الصعبىة المتمثلة في القيام بحوارات مع من يتهمونهم بمجرمي القصف الكيمياوي و هم أحياء يرزقون، البحث في أدبياتهم و القيام بجرد لمنشوراتهم في المواقع الاجتمعاعية و هي متوفرة في مجموعتهم الرسمية و ..و ….و. . آنذلك كنا سنشكرهم على تنويرنا بحقائق كنا نجهلها و ليس ربط صور التقطت في سياقات مختلفة ببعضها البعض و نشرفيديو دون اسم. ليس هذا ما كنا ننتظره من برشلونة راديو التي تدعي أنها أتت لتقديم تجربة إعلامية بديلة تعتمد على الموضوعية و العلمية في نشر الخبر و تناول المواضيع. قد يجيبون أنهم ليسوا من قام بإعداد الفيديو، لكنهم نشروه و دعموه بعنوان مقصود و هم واعون بنتائج ما يقومون به.
و عودة إلي، كان عليهم أيضا أن يقوموا بنفس الشيء، أن يستفسروني عن علاقتي بهذه المجموعة إذا ما راودهم الشك سواء فيها أو في و كنت سأجيب عن استفسارهم عن طيب خاطر، أنا كنت أعد نفسي إلى حدود البارحة من محبي و مساندي راديو برشلونة و عندما أخذت لي تلك الصورة و نشرت في الفايسبوك كنت إن لم تخنني الذاكرة متعاونة مع أحد برامج الراديو (برنامج جار آنغ نشينت) عدا عن مشاركاتي و اتصالاتي في برامج أخرى. ماذا استجد الآن لأتحول فجأة لمجرمة قصف كيماوي؟ أنا سأخبركم: ما حدث هو أنني انخرطت في راديو جديدة أثثت فضاء السمعي الأمازيغي الريفي عبر النيت اسمها راديو تويزا. كنت فقط كبش فداء.
لكن الضرر حصل و التهمة ثقيلة و بالرغم من أنني لم أكن أنوي القيام بشيء عدا عن إرسال رسالة لهم عبر الفايسيوك (مدير الجريدة لم يجبني عنها)، لكن بعد معاينتي لكيفية انتشار المنشور بسرعة خارقة و تقاسمه بين الناس و بعض الجرائد، ارتايت أن أطالب عبر وسائل الإعلام طاقم برشلونة راديو و بالأخص مديرها رشيد امحاولن بما يلي.
- نزع الخبر عن الجريدة
- الاعتذار عن العنوان الذي رافق ااصورة التي أظهر فيها
- إمدادي بمصدر الفيديو للقيام بالإجراءات اللازمة مع من أعده.
أسماء أوطاح

مطارو 13يوايوز 2013

رابط الخبر موضوع الرسالة

http://barxilona.com/radio/?p=2300
 

أسماء أوطاح إلى الإخوة في طاقم برشلونة راديو - Barxilona radio acusa a Asmaa Aouttah y a los antiguos  residentes de Villa Sanjurjo como enimigos del RIF

Last modified on 14/07/2013

Share this article

K2_AUTHOR

Administrator

About us - معلومات عنا

محطة راديو ثويزا على الانترنت تبث على مدار 24 ساعة, إذاعة حرة و مستقلة, شعارنا الثقافة الأمازيغية بدون حدود.


Radio Thwiza estación de radio que transmite por Internet las 24 horas del día, Radio libre y independiente, con el lema la Cultura Amazigh y sin fronteras.
http://Www.Thwiza.Com
http://www.RadioThwiza.Com

Últimos posts - أخر المقالات

Newsletter

Quas mattis tenetur illo suscipit, eleifend praesentium impedit!